أول بابا للفاتيكان يصل شبه الجزيرة العربية

أول بابا للفاتيكان يصل شبه الجزيرة العربية

أول بابا للفاتيكان يصل شبه الجزيرة العربية

السلطة الرابعة:
وصل البابا فرنسيس إلى عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة أبو ظبي اليوم الأحد في أول زيارة بابوية إلى شبه الجزيرة العربية.
وحسب "رويترز" سيجتمع البابا فرنسيس مع زعماء سياسيين ومجلس حكماء المسلمين وسيقود قداسا في أبو ظبي.
وتستمر زيارة البابا للإمارات حتى يوم الثلاثاء.
ويعتبر البابا فرنسيس أول بابا للفاتيكان يزور شبه الجزيرة العربية وذلك بعد ساعات فقط من إعلان أقوى إدانة له حتى الآن للحرب في اليمن حيث تضطلع دولة الإمارات بدور عسكري بارز.

وقال البابا في عظته المعتادة يوم الأحد في مدينة الفاتيكان إنه يتابع الأزمة الإنسانية الملحة في اليمن بقلق بالغ. وحث كل الأطراف على تنفيذ اتفاقية سلام هشة والمساعدة في توصيل المساعدات إلى ملايين الجوعى.

وقال أمام عشرات الآلاف في ساحة القديس بطرس إن "بكاء هؤلاء الأطفال وآبائهم يصعد إلى الرب"
.

وأضاف البابا قبل صعوده إلى الطائرة التي تقله إلى أبو ظبي "فلنبتهل بإخلاص لأن هؤلاء الأطفال جوعى وعطشى ولا يملكون الدواء ويواجهون خطر الموت".


وتلعب الإمارات دورا بارزا في التحالف العسكري الذي تقوده السعودية في الحرب المستمرة منذ نحو أربع سنوات في اليمن ضد جماعة "أنصار الله".

وتحاول الإمارات تنفيذ هدنة واتفاق لسحب القوات في ميناء الحديدة اليمني الرئيسي تم التوصل إليهما في محادثات جرت في ديسمبر كانون الأول كخطوة لبناء الثقة يمكن أن تمهد الطريق أمام إجراء مفاوضات سياسية لإنهاء الصراع.

وحسب "رويترز" قال مسؤولون بالفاتيكان إنه لم يتضح ما إذا كان البابا سيتناول هذا الموضوع الحساس علنا أم في محادثات خاصة خلال زيارته لأبو ظبي التي تهدف إلى تشجيع الحوار بين الأديان.

وسيقضى البابا أقل من 48 ساعة في دولة الإمارات حيث يلتقي مع مجلس حكماء المسلمين ويقيم قداسا في الهواء الطلق لنحو 120 ألف كاثوليكي. وقال إن هذه الزيارة فرصة لكتابة "صفحة جديدة في تاريخ العلاقات بين الديانتين". وتقول دولة الإمارات إن الزيارة تعكس تاريخها بوصفها "مهدا للتنوع".