قصة الرئيس هادي في عام 1987

قصة الرئيس هادي في عام 1987

قصة الرئيس هادي في عام 1987

السلطة الرابعة:
نشر المصور اليمني الشهير عبدالرحمن الغابري عدد من الصور النادرة قال ان الرئيس الراحل علي عبدالله صالح التقطها بكاميرته الخاصة عندما رافقه في رحله إلى البندقية بإيطاليا عام 1987.

ونشر الغابري صورة نادرة قال ان شخصا ضمن الوفد طلب منه ان يلتقطها له قبل ان يعرف باسمه وانه “عبدربه منصور هادي.
الى قصة صورة البنذقية لهادي:
لم اكن اعرفه ..
جاء ضمن وفد رسمي
كان صامتا طوال رحلاتنا ذات يوم وفي مدينة البندقية الايطالية العائمة فينيسيا وبينما كنت احاول الخروج لشراء افلام استوقفني وقال لي
امانة خُذ لي صورة هنا .
- ممكن ..
.الاستاذ من ؟
- عبد ربه منصور هادي
- من الجنوب ؟
-نعم ..
ولم اسال
- تفضل اوقف
-حااضر
اخذت الصورة ثم ضبطت الاعدادات وناولته الكاميرا ..
-خذ لي لقطة انا ايضا من نفس المكان الذي اخذت لك الصورة لا تتحرك كثيرا
اخذها ..
طلعت المركب مع الرئيس علي عبد الله صالح وبيدي الكاميرا ..
اخذها مني قائلا -
- خليني اجرب اصور هؤلاء السياح بحقك الكاميرا
- تفضل بس خليني اضبط الاعدادات .
-هي مضبوطة وانت هوذا انت بتصور دون ضبط
لحقت ضبطت الفتحات ..Lence فقط دون ضبط الفوكاس كونه غير اتوماتك فلم الحق

صوّر الرئيس عدة لقطات فكانت منها هذه .
الصور عام 1987 م Negative