الكشف عن تقارب حوثي – سعودي واتصالات سرية .. وصدور أوامر ملكية

الكشف عن تقارب حوثي – سعودي واتصالات سرية .. وصدور أوامر ملكية

الكشف عن تقارب حوثي – سعودي واتصالات سرية .. وصدور أوامر ملكية

السلطة الرابعة:
كشفت مصادر مطلعة في صنعاء عن تقارب بين السعودية والحوثيين في الفترة الأخيرة نجم عنها اتفاقات وتشاور حول مواضيع عدة منها اطلاق سراح الاسرى وأخرى تتعلق بالمواجهات على الحدود بين اليمن والمملكة، وان اتصالات هاتفية جرت مؤخرا بين عبدالملك الحوثي زعيم الفرس في اليمن، والملك سلمان بن عبدالعزيز وضعت النقاط على الحروف حسب المصادر.
وكانت مليشيا الحوثي الإيرانية في اليمن اعلنت الثلاثاء 29 يناير 2019 م الإفراج عن أسير سعودي، ونقله إلى بلاده عبر طائرة تابعة للجنة الدولية للصليب الأحمر
.

ونقلت قناة المسيرة،الحوثية عن ما يسمى رئيس لجنة الأسرى القيادي الحوثي المدعو عبد القادر المرتضى قوله «تم نقل الأسير السعودي إلى بلاده عبر طائرة تابعة للصليب الأحمر بعد الإفراج عنه بمبادرة من قائد الثورة في إشارة إلى زعيم العصابات الحوثية»

وأضاف القيادي الحوثي : «تدخلت عدة أطراف لإقناع السلطات السعودية بصفقة مستعجلة للإفراج عن الأسير السعودي دون جدوى»

وذكرت ، أمس الاثنين وكالة الأنباء «سبأ» بنسختها الحوثية بأن زعيم المليشيات الحوثية عبد الملك الحوثي، قد اعلن استعداده خلال لقائه بالمبعوث الأممي بالافراج عن الأسير السعودي كمبادرة إنسانية، نتيجة وضعه الصحي الحرج".

من جهة أخرى أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، أمراً ملكياً يقضي بترقية وتعيين 101 قاضٍ بوزارة العدل في مختلف درجات السلك القضائي، حيث شمل الأمر الملكي ترقية 84 قاضياً، وتعيين 17 قاضياً.
وقال الشيخ الدكتور وليد الصمعاني وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء، إن الأمر يأتي امتداداً للدعم المتواصل من خادم الحرمين الشريفين وحرصه واهتمامه بمرفق القضاء.