«مايكروسوفت» تكشف عن تطبيق جديد

«مايكروسوفت» تكشف عن تطبيق جديد
تعبيرية

«مايكروسوفت» تكشف عن تطبيق جديد

كشفت شركة «مايكروسوفت»، أخيراً، عن تطبيق «أوفيس» جديد، يقوم بمهمة تجميع كل ملفات ومستندات حزمة «أوفيس» المكتبية وما يرتبط بها من خدمات في نقطة التقاء واحدة، تضم المستندات المخزنة محلياً على الحاسبات الشخصية للمستخدمين، عبر إصدارات «أوفيس 2016 و2019 وأوفيس أون لاين»، من مختلف النسخ الشخصية والمنزلية ونسخ المؤسسات والأعمال، مع الملفات والمستندات المخزنة على خدمة التخزين السحابية «وان درايف»، والمنتجة بواسطة حزمة «أوفيس 365» المقدمة بمفهوم البرمجيات كخدمة عبر سحابة «مايكروسوفت» العامة.

وتمثل هذه الخطوة من جانب «مايكروسوفت» المسار الثاني في نهج «توحيد الخدمات والتطبيقات»، بعد المسار الأول الذي أعلنت عنه في مؤتمرها السنوي «إيجنت» الذي عقد في سبتمبر الماضي وتمثل في خدمة «البحث الموحد» من نقطة واحدة لجميع المستندات والتطبيقات والملفات.

تبسيط طريقة التسجيل

وقال نائب رئيس الشركة، جاريد سباتارو، في تدوينة على المدونة الرسمية لـ«أوفيس 365»، إن «مايكروسوفت» تبحث دوماً عن طرق لتبسيط طريقة تسجيل المستخدمين في حزمة تطبيقات «أوفيس» التي تضم كلاً من «وورد» لمعالجة النصوص والكلمات، و«باور بوينت» للعروض والمحاضرات، و«إكسل» للجداول الإلكترونية والحسابات، و«أوت لوك» للبريد الإلكتروني، وغيرها، ومساعدتهم في العثور على مستنداتهم، ولذلك قدمت من قبل تطبيق «ماي أوفيس»، فيما حدثت الشركة «أوفيس دوت كوم» لتوفير تجربة جديدة تركز على مساعدة المستخدمين على تحقيق أقصى استفادة من حزمة «أوفيس»، واستعادتهم لعملهم بسرعة، حيث حقق ذلك نجاحاً، حتى أصبح أكثر من 40% من المستخدمين لـ«أوفيس 365» يبدأون عملهم بزيارة «أوفيس دوت كوم».

مكان واحد

وأضاف سباتارو: «الآن تتخذ (مايكروسوفت) خطوة أخرى على هذا الطريق، وهي تقديم شيء جديد تسميه ببساطة (تطبيق أوفيس) الذي سيتيح للمستخدمين العثور على كل المكونات المرتبطة بـ(أوفيس 365) الخاصة بهم وتثبيتها في مكان واحد، والاطلاع عليها وتعديلها، والعثور على نصائح، ومشاهدة مزايا اشتراكهم، وغير ذلك».

وأشار إلى أن هناك ثلاثة أسباب دفعت «مايكروسوفت» لطرح تطبيقها الجديد، موضحاً أن الأول يتمثل في منح المستخدم القدرة على التبديل السريع على تطبيقات حزمة «أوفيس»، ومشاهدتها في مكان واحد والتبديل بينها بنقرة واحدة، فيما السبب الثاني هو العودة السريعة للمستندات والأعمال الجارية والأحدث منها، سواء المثبتة على الحاسب الشخصي أو المخزنة في خدمة «وان درايف» أو خدمة «شير بوينت» أو التي تجري مشاركتها مع زملاء في العمل. أما السبب الثالث فتمثل، وفقاً لسباتارو، بوصول المستخدم لما يحتاجه وعثوره عليه بسرعة وسهولة عبر دمج التطبيق الجديد مع خدمة البحث الموحد التي جرى الإعلان عنها في سبتمبر الماضي.

تثبيت افتراضي

إلى ذلك، ذكرت شبكة «زد دي نت» المتخصصة بالتقنية أن «مايكروسوفت» أطلقت في العام الماضي تحديثاً لحزمتها المكتبية «أوفيس دوت كوم» لتسهيل العمل على الـ«ويب»، فيما أصبحت تطبيقات الحزمة متاحة ضمن تطبيق واحد منفصل في نظام «ويندوز 10»، وهو متاح حالياً فقط للمشتركين في برنامج «المطلعين الأوائل» على «ويندوز» للمعاينة والمراجعة بصورة تجريبية، على أن تبدأ إطلاقه لجميع مستخدمي نظام «ويندوز 10» قريباً.

ولفتت «زد دي نت» إلى أنه عند الطرح على الجمهور العام، يتعين أن يكون المستخدم مشتركاً في واحدة على الأقل من حزم «أوفيس» المتنوعة، مثل «أوفيس 365» و«أوفيس 2016» و«أوفيس 2019» و«أوفيس أون لاين»، حتى يستطيع استخدام التطبيق الجديد.

وبينت الشبكة أن تطبيق «أوفيس» الجديد، يعد تحسيناً وتطويراً لتطبيق سابق لايزال يعمل حتى الآن، وهو «ماي أوفيس»، الذي يساعد المستخدمين في إدارة «أوفيس 365»، لكن الشيء المختلف أن التطبيق الجديد سيتم تثبيته مجاناً بصورة افتراضية ضمن نظام تشغيل «ويندوز 10» مطلع صيف 2019، وإلى ذلك الحين يمكن تنزيل التطبيق من متجر «مايكروسوفت» للتطبيقات.

البحث السياقي الموحّد

أوضحت شبكة «زد دي نت» المتخصصة بالتقنية، أن المسار الأول في نهج شركة «مايكروسوفت» لتوحيد التطبيقات والخدمات، جسّدته أداة «البحث السياقي الموحّد» التي كشفت عنها الشركة في سبتمبر الماضي، ووصفتها بأنها تغيير جوهري في طرق البحث عن المعلومات عبر «ويندوز» وتطبيقات «مايكروسوفت» الأخرى، لكونها أداة تظهر بشكل واحد في مكان ثابت بجميع برمجيات «مايكروسوفت».

وأضافت «زد دي نت» أن تلك الأداة تبحث في جميع أدوات «مايكروسوفت» وبرمجياتها العاملة لدى المستخدم في وقت واحد، بأسلوب البحث في السياق، الذي يعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي.
ـ الامارات اليوم
المصدر السلطة الرابعة: