تحذير «أبل» يهوي بالأسهم الأوروبية

تحذير «أبل» يهوي بالأسهم الأوروبية
تعبيرية

تحذير «أبل» يهوي بالأسهم الأوروبية

دفع أول تحذير بشأن الإيرادات من شركة «أبل» في 12 عاماً، الأسهم الأوروبية للانخفاض، أمس، مع تلقي قطاع التكنولوجيا ضربات عنيفة على نحو خاص، إذ هبطت أسهم صناع الرقائق، الموردين للشركة المنتجة للهاتف «آي فون» هبوطاً حاداً.

ونزل المؤشر «ستوكس 600» الأوروبي 0.7%، مع انضمام أوروبا إلى موجة البيع التي شهدتها الأسواق الآسيوية، في ظل تفاقم المخاوف من تباطؤ النمو العالمي بعد إعلان «أبل».

وانخفض سهم «أبل» المدرج في فرانكفورت 8
.9%، بعد أن خفض عملاق التكنولوجيا توقعات إيراداته، ملقياً اللوم على تراجع مبيعات «آي فون» في الصين، التي يعاني اقتصادها في ظل الحرب التجارية مع الولايات المتحدة.

إلى ذلك، اتخذت «أبل» خطوة غير معتادة، وخفضت توقعاتها للمبيعات الفصلية، فيما عزاه الرئيس التنفيذي للشركة، تيم كوك، إلى تباطؤ مبيعات «آي فون» في الصين.

وخفضت «أبل»، أول من أمس، توقعاتها لإيرادات ربعها المالي الأول الذي انتهي في 29 ديسمبر الماضي، إلى 84 مليار دولار، وهو ما يقل عن توقعات المحللين البالغة 91.5 مليار دولار، وعن توقعات «أبل» الأصلية التي وضعت إيرادات الربع بين 89 و93 مليار دولار.
ـ رويترز
المصدر السلطة الرابعة: