حصاد القمم العربية من «أنشاص» إلى نواكشوط

حصاد القمم العربية من «أنشاص» إلى نواكشوط

عقدت جامعة الدول العربية منذ تأسيسها وحتى اليوم العديد من القمم على مستوى الزعماء، وطُبعت في الأذهان قرارتها الحاسمة. وفيما يلي ملخص لأبرز القمم الماضية وأهم قراراتها:

 

ـ مؤتمر أنشاص 28 مايو 1946، وحضرته الدول السبع المؤسسة للجامعة، وكانت أبرز قراراته: مساعدة الشعوب العربية المستعمَرة على نيل استقلالها، واعتبار القضية الفلسطينية قلب القضايا القومية.

ـ مؤتمر بيروت 31 نوفمبر 1956، عُقد إثر الاعتداء الثلاثي على مصر وقطاع غزة، واستهدف مناصرة مصر ضد العدوان الثلاثي، وتأييد نضال الشعب الجزائري من أجل الاستقلال.

ـ مؤتمر القاهرة الأول 13 يناير 1964، وتضمّن أهمية الإجماع على إنهاء الخلافات، وتصفية الجو العربي، وإنشاء قيادة موحدة للجيوش يبدأ تشكيلها في كنف الجامعة العربية.

 

ـ مؤتمر الإسكندرية 5 سبتمبر 1964، وتضمّنت قراراته: خطة العمل العربي في تحرير فلسطين، البدء بتنفيذ مشروعات استغلال مياه نهر الأردن، والترحيب بمنظمة التحرير الفلسطينية.

 

ـ مؤتمر الدار البيضاء 13 سبتمبر 1965، وتمت الموافقة فيه على نص ميثاق التضامن العربي، ومؤازرة الدول العربية، والمطالبة بتصفية القواعد الأجنبية وتأييد نزع السلاح ومنع انتشار الأسلحة النووية.

 

ـ مؤتمر الخرطوم 29 أغسطس 1967، وصدر عنه اللاءات العربية الثلاث، مع تأكيد وحدة الصف، والالتزام بميثاق التضامن العربي، وإقرار مشروع إنشاء صندوق الإنماء الاقتصادي العربي.

 

 

 

ـ مؤتمر الرباط 21 يناير 1969، وشاركت فيه أربع عشرة دولة عربية بهدف وضع استراتيجية عربية لمواجهة إسرائيل.

ـ مؤتمر القاهرة 23 سبتمبر 1970، ومن قراراته: إجراء مصالحة بين الأردن والمنظمات الفلسطينية وتشكيل لجنة عليا لمتابعة تطبيق هذا الاتفاق.

 

ـ مؤتمر الجزائر 26 نوفمبر 1973، وصدر عنه: تقديم جميع أنواع الدعم المالي والعسكري للجبهتين السورية والمصرية واستمرار استخدام سلاح النفط العربي.

 

ـ مؤتمر الرباط 26 أكتوبر 1974، ومن قراراته: التحرير الكامل لجميع الأراضي العربية المحتلة، وتعزيز القوى الذاتية للدول العربية، واعتماد منظمة التحرير الفلسطينية ممثلاً شرعياً ووحيدا للشعب الفلسطيني.

 

ـ مؤتمر الرياض 16 أكتوبر 1976، عُقد بشكل طارئ لبحث الأزمة في لبنان ودراسة سبل حلها، وضمّ ست دول عربية، ومن قراراته: وقف إطلاق النار والاقتتال نهائياً في الأراضي اللبنانية والتزام جميع الأطراف بذلك.

 

ـ مؤتمر القاهرة 25 أكتوبر 1976، وعقد لاستكمال بحث الأزمة اللبنانية، وصدر عنه قرارات: الترحيب بنتائج قمة الرياض، وأن تساهم الدول العربية في إعادة إعمار لبنان، وإنشاء صندوق لتمويل قوات الأمن العربية هناك.

 

ـ مؤتمر بغداد 3 نوفمبر 1978، عُقد إثر توقيع مصر اتفاقيات كامب ديفيد للسلام، وطالب بتوحيد الجهود العربية ونقل مقر الجامعة وتعليق عضوية مصر.

 

ـ مؤتمر تونس 20 نوفمبر 1979، جدد الإدانة العربية لاتفاقية كامب ديفيد، والتصدّي لنقل العاصمة الإسرائيلية إلى القدس، وإدانة العدوان الإسرائيلي على الجنوب اللبناني، والتأكيد على سيادة لبنان واستقلاله ووحدته الوطنية.

 

ـ مؤتمر عمان 25 نوفمبر 1980، وأكد على الدعوة إلى وقف إطلاق النار بين العراق وإيران، وتأييد حقوق العراق المشروعة في أرضه ومياهه، وصادق على وثيقة استراتيجية العمل الاقتصادي العربي المشترك.

 

ـ مؤتمر فاس 25 نوفمبر 1981، شاركت فيه جميع الدول العربية باستثناء مصر، وانتهت أعمال المؤتمر بعد رفض سوريا مُسبقاً خطة لحلّ أزمة الشرق الأوسط.

 

ـ مؤتمر فاس 6 سبتمبر 1982، إقرار مشروع السلام العربي مع إسرائيل.

 

ـ مؤتمر الدار البيضاء 25 أغسطس 1985، وتم تأليف لجنتين لتنقية الأجواء العربية، والتنديد بالإرهاب بجميع أشكاله وأنواعه ومصادره.

 

ـ مؤتمر عمان – الأردن 8 نوفمبر 1987، وتمت إدانة إيران لاحتلالها جزءاً من الأراضي العراقية والتضامن مع السعودية والكويت والتنديد بأحداث اقترفها إيرانيون في المسجد الحرام.

 

ـ مؤتمر الجزائر 7 يونيو 1988، دعم الانتفاضة الشعبية الفلسطينية، والمطالبة بعقد مؤتمر دولي للسلام في الشرق الأوسط تحت إشراف الأمم المتحدة.

 

ـ مؤتمر الدار البيضاء 23 مايو 1989، وعُقد بحضور مصر بعد أن استعادت عضويتها في الجامعة العربية.

 

ـ مؤتمر بغداد 28 مايو 1990، ورحب بوحدة اليمنين الشمالي والجنوبي، وتأييد استمرار الانتفاضة الفلسطينية.

 

ـ مؤتمر القاهرة 15 أغسطس 1990، وأدان العدوان العراقي على دولة الكويت، وعدم الاعتراف بقرار العراق ضمّ الكويت إليه، ومطالبة العراق بسحب قواته فوراً إلى مواقعها الطبيعية، وإرسال قوة عربية مشتركة إلى الخليج.

 

ـ مؤتمر القاهرة 21 يونيو 1996، بعد انقطاع دام نحو 6 سنوات، عقد مؤتمر طارئ، وتم الموافقة المبدئية على إنشاء محكمة العدل العربية، وإصدار ميثاق الشرف للأمن والتعاون العربي.

 

ـ مؤتمر القاهرة 21 أكتوبر 2000، أنشأ صندوقين باسم انتفاضة القدس وباسم صندوق الأقصى.

 

ـ مؤتمر قمة عمان 27 مارس 2001، أدان العدوان الإسرائيلي المتواصل على الشعب الفلسطيني.

 

ـ مؤتمر قمة بيروت 27 مارس 2002، تم تبني مبادرة سعودية بشأن العلاقات الإسرائيلية العربية شريطة الانسحاب إلى حدود 4 يونيو 1967، وشهدت القمة انفراجاً نسبياً في العلاقات بين الكويت والعراق وانفراجاً آخر في العلاقات السعودية العراقية.

 

ـ مؤتمر قمة شرم الشيخ مارس 2003، وشدّد البيان الختامي على ضرورة احترام سيادة شعب العراق على أراضيه.

 

ـ مؤتمر قمة تونس 29 و30 مارس 2004، أكد القادة تمسكهم بالإصلاح باعتمادهم وثيقة الإصلاح وبالعمل العربي المشترك باعتماد وثيقة العهد والوفاق التي قدمتها السعودية وإعلان تونس، كما اتفقوا على إدخال تعديلات على ميثاق الجامعة العربية للمرة الأولى منذ عام 1945.

 

ـ مؤتمر قمة الجزائر 22 و23 مارس 2005، جدّد القادة الالتزام بمبادرة السلام العربية، وضرورة احترام وحدة وسيادة العراق واستقلاله وعدم التدخل في شؤونه الداخلية.

 

ـ مؤتمر قمة الخرطوم مارس 2006، جدد القادة العرب طرح مبادرة السلام العربية مع إسرائيل، وأكدوا تضامنهم مع الشعب العراقي.

 

ـ مؤتمر قمة الرياض 28 و29 مارس 2007، قررت تفعيل مبادرة السلام العربية بعد خمس سنوات من إطلاقها ودعت إسرائيل إلى القبول بها.

 

ـ مؤتمر قمة دمشق 29 و30 مارس 2008، قررت دعم حق سوريا في استعادة الجولان، والتضامن مع سوريا ولبنان في مواجهة إسرائيل، والسلام العادل والشامل خيار استراتيجي.

 

ـ مؤتمر قمّة الدوحة 2009، رفض قرار المحكمة الجنائية الدولية التي أصدرت مذكرة توقيف بحق الرئيس السوداني.

 

ـ مؤتمر قمّة سرت 2010، وضع خطة تحرّك عربيّة لإنقاذ القدس ودعوة المجتمع الدولي خاصة مجلس الأمن والاتحاد الأوروبي واليونيسكو لتحمّل المسؤولية في الحفاظ على المسجد الأقصى.

 

ـ مؤتمر قمّة بغداد 29 مارس 2012، حضرها نحو 10 رؤساء وملوك الدول العربية، بالإضافة إلى كبار المسؤولين الحكوميين والأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، وناقشت عدة بنود منها تطوير هيكلية الجامعة العربية والأزمة السورية.

 

ـ مؤتمر قمّة الدوحة 26 و27 مارس 2013، تمت الدعوة لعقد مؤتمر دولي في إطار الأمم المتحدة لإعادة الإعمار في سورية، والموافقة على إنشاء محكمة عربية لحقوق الإنسان وتكليف لجنة قانونية لإعداد نظامها الأساسي.

 

ـ مؤتمر قمّة الكويت 26 مارس 2014، صدر إعلان تحت عنوان (تعزيز التضامن العربي لتحقيق نهضة عربية شاملة)، حيث احتلت القضية الفلسطينية والأزمة السورية المشهد الرئيسي في مشاريع قرارات القمة اضافة إلى التعاون العربي المشترك في مختلف المجالات.

ـ مؤتمر قمّة شرم الشيخ 28 مارس 2015، دعا إلى ضرورة إخلاء الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل، وإنشاء قوة عسكرية عربية.

 

ـ مؤتمر قمّة نواكشوط 25 و27 يوليو 2016، أكد التزام الدول العربية بالتصدي للتهديدات التي تواجه الأمن القومي العربي، وتأكيد مركزية القضية الفلسطينية واعتبار عام 2017 عاما لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرض فلسطين.

ـ الاتحاد الاماراتية